#وحدة التبليغ الالكتروني التابعة لشعبة التبليغ والتعليم الديني
اهلا وسهلا بالزائرين الكرام
وحدة التبليغ الالكتروني في العتبة الحسينية المقدسة
ترحب بكم
#وحدة التبليغ الالكتروني التابعة لشعبة التبليغ والتعليم الديني

#في العتبة الحسينية المقدسة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

#وحدة التبليغ الالكتروني التابعة لشعبة التبليغ والتعليم الديني  » الفئة الأولى » قسم تفسير القران » تفسير سورة المائدة

تفسير سورة المائدة

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 تفسير سورة المائدة في الأحد مايو 20, 2018 1:17 pm

Admin


Admin

المكتبة المقروءة » تفسير نور الثقلين » المائدة
• تفسير سورة المائدة
- عدد القراءات: 822 - نشر في: 30--2008م
تفسير سورة المائدة


1 - في كتاب ثواب الأعمال باسناده إلى أبى جعفر عليه السلام قال: من قرأ سورة المائدة في كل يوم خميس لم يلبس ايمانه بظلم ولم يشرك به أبدا.



2 - في مجمع البيان أبي بن كعب عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: من قرأ سورة المائدة أعطى من الاجر بعدد كل يهودي ونصراني يتنفس في دار الدنيا عشر حسنات، ومحى عنه عشر سيئات، ورفع له عشر درجات.



3 - وروى العياشي باسناده عن عيسى بن عبد الله عن أبيه عن جده عن علي عليه السلام قال: كان القرآن ينسخ بعضه بعضا، وانما يؤخذ من أمر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بآخره وكان من آخر ما نزل عليه سورة المائدة نسخت ما قبلها ولم ينسخها شئ، ولقد نزلت عليه وهو على بغلة شهباء وثقل عليها الوحي حتى وقفت وتدلى بطنها (1) حتى رأيت سرتها تكاد تمس الأرض وأغمى على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حتى وضع يده على ذؤابة (2) شيبة ابن وهب الجمحي، ثم رفع ذلك عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقرأ علينا سورة المائدة، فعمل رسول الله وعملنا.



4 - وباسناده عن أبي حمزة الثمالي قال: سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول: نزلت المائدة كملا، ونزل معها سبعون ألف ملك.



5 - في تهذيب الأحكام الحسين بن سعيد عن صفوان عن العلا عن محمد بن مسلم عن أحدهما عليهما السلام عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال في حديث طويل: سبق الكتاب الخفين انما نزلت المائدة قبل أن يقبض بشهرين.



6 - في تفسير علي بن إبراهيم عن إسماعيل بن أبي زياد الكوفي عن جعفر بن محمد عن أبيه عليهم السلام عن علي عليه السلام قال: ليس في القرآن يا أيها الذين آمنوا الا وهي في التوراة يا أيها المساكين.



7 - عن جعفر بن أحمد عن العمركي بن علي عن علي بن جعفر بن محمد عن أخيه موسى عن علي بن الحسين عليهما السلام قال: ليس في القرآن: (يا أيها الذين آمنوا) الاوهى في التوراة يا أيها المساكين.



8 - في تفسير علي بن إبراهيم حدثني أبي عن النضر بن سويد عن عبد الله بن سنان عن أبي عبد الله عليه السلام قوله: أوفوا بالعقود قال: أي بالعهود.



9 - أخبرنا الحسين بن محمد بن عامر عن المعلى بن محمد البصري عن ابن أبي عمير عن أبي جعفر الثاني عليه السلام في قوله: (يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود) قال، ان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عقد عليهم لعلى صلوات الله عليه بالخلافة في عشرة مواطن، ثم أنزل الله يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود التي عقدت عليكم لأمير المؤمنين عليه السلام.





10 - في الكافي علي بن إبراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن عمر بن أذينة عن محمد بن مسلم قال: سألت أحدهما عليهما السلام عن قول الله عز وجل: أحلت لكم بهيمة الأنعام فقال: الجنين في بطن أمه إذا اشعر وأوبر فذكوته ذكوة أمه، فذلك الذي عنى عز وجل.



في من لا يحضره الفقيه روى عمر بن أذينة عن محمد بن مسلم عن أحدهما عليهما السلام وذكر مثله الا قوله فذلك إلى آخره.



11 - في تفسير العياشي عن زرارة عن أبي جعفر عليه السلام في قوله: (أحلت لكم بهيمة الأنعام) قال: هي الأجنة (3) التي في بطون الانعام، وقد كان أمير المؤمنين عليه السلام يأمر ببيع الأجنة.



12 - عن وهب بن وهب عن جعفر بن محمد عن أبيه ان عليا عليه السلام سئل عن اكل لحم الفيل والدب والقرد؟فقال: ليس هذا من بهيمة الأنعام التي يؤكل.



13 - عن المفضل قال: سألت الصادق عليه السلام عن قول الله، (أحلت لكم بهيمة الأنعام) قال، البهيمة هنا الولي والانعام المؤمنون.





14 - في تفسير علي بن إبراهيم قوله: ولا القلائد قال: يقلدها النعل التي قد صلى فيها، قوله: ولا آمين البيت الحرام قال: الذين يحجون البيت.



15 - في مجمع البيان (يا أيها الذين آمنوا لا تحلوا شعائر الله) إلى قوله، (شديد العقاب) قال أبو جعفر عليه السلام، نزلت هذه الآية في رجل من بنى ربيعة يقال له الحطم، وقال السدى، اقبل الحطم بن هند البكري حتى اتى النبي صلى الله عليه وآله وسلم وحده وخلف خيله خارج المدينة فقال، إلى ما تدعو؟وقد كان النبي صلى الله عليه وآله قال لأصحابه يدخل عليكم اليوم رجل من بنى ربيعة يتكلم بلسان شيطان، فلما أجابه النبي صلى الله عليه وآله قال، انظرني لعلى أسلم ولى من أشاوره فخرج من عنده، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله، لقد دخل بوجه كافر وخرج بعقب غادر فمر بسرح (4) من سروح المدينة فساقه وانطلق به وهو يرتجز ويقول.



قد لفها الليل بسواق حطم * ليس يراعى إبل ولا غنم ولا بجزار على ظهر وضم * باتوا نياما وابن هند لم ينم بات يقاسيها غلام كالزلم * خدلج الساقين ممسوح القدم (5) ثم أقبل من عام قابل حاجا قد قلد هديا، فأراد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: ان يبعث إليه فنزلت هذه الآية: (ولا آمين البيت الحرام) وهو قول عكرمة وابن جريح.





16 - وفيه واختلف في هذا فقيل هو منسوخ بقوله: (اقتلوا المشركين حيث وجدتموهم) عن أكثر المفسرين، وقيل لم ينسخ من هذه السورة شئ ولامن هذه الآية، لأنه يجوز أن يبتدأ المشركون في الأشهر الحرم بالقتال الا إذا قاتلوا عن ابن جريح وهو المروى عن أبي جعفر عليه السلام.



17 - في الكافي محمد بن يحيى عن أحمد بن محمد عن علي بن الحكم عن علي ابن أبي حمزة عن أبي بصير عن أبي عبد الله عليه السلام قال: لا تأكل من فريسة السبع ولا الموقوذة ولا المتردية الا ان تدركه حيا فتذكيه.



18 - فيمن لا يحضره الفقيه وروى عبد العظيم بن عبد الله الحسنى عن أبي جعفر محمد بن علي الرضا عليه السلام أنه قال، سألته عما أهل لغير الله به؟قال: ما ذبح لصنم أو وثن أو شجر حرم الله ذلك كما حرم الميتة والدم ولم الخنزير، (فمن اضطر غير باغ ولاعاد فلا اثم عليه) ان يأكل الميتة قال: فقلت: يا بن رسول الله متى تحل للمضطر الميتة؟فقال: حدثني أبي عن أبيه عن آبائه عليهم السلام ان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سئل فقيل له: يا رسول الله انا نكون بأرض فتصيبنا المخمصة فمتى تحل لنا الميتة؟قال: ما لم تصطبحوا أو تغتبقوا أو تحتفئوا بقلا (6) فشأنكم بها، قال عبد العظيم: فقلت: يا بن رسول الله فما معنى قوله: (فمن اضطر غير باغ ولاعاد)؟قال: العادي السارق والباغي الذي يبغي الصيد بطرا أو لهوا لا ليعود به على عياله، ليس لهما ان يأكلا الميتة إذ اضطرا، هي حرام عليهما في حال الاضطرار كما هي حرام عليهما في حال الاختيار وليس لهما أن يقصرا في صوم ولا صلاة في سفر قال فقلت قوله عز وجل والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما اكل السبع الا ما ذكيتم قال المنخنقة التي انخنقت بأخناقها حتى تموت والموقوذة التي مرضت ووقذها المرض حتى لم يكن بها حركة.





والمتردية التي تتردى من مكان مرتفع إلى أسفل أو تتردى من جبل أو في بئر فتموت، والنطيحة التي تنطحها بهيمة أخرى فتموت، وما اكل السبع منه فمات وما ذبح على النصب على حجرا وصنم الاما أدرك ذكوته فذكى، قلت: وان تستقسموا بالأزلام قال: كانوا في الجاهلية يشترون بعيرا فيما بين عشرة أنفس ويستقسمون عليه بالقداح، وكانت عشرة أنفس سبعة لها أنصباء وثلاثة لا أنصباء لها، اما التي لها أنصباء فالفذ والتوأم والنافس والحلس والمسيل والمعلى والرقيب واما التي لا أنصباء لها فالفسيح والمنيح والوغد، فكانوا يجيلون السهام بين عشرة فمن خرج باسمه سهم من التي لا أنصباء لها الزم ثلث ثمن البعير فلا يزالون بذلك حتى يقع السهام الثلاثة التي لا أنصباء لها إلى ثلاثة منهم فيلزمونهم ثمن البعير ثم ينحرونه وتأكله السبعة الذين لم ينقدوا في ثمنه شيئا، ولم يطعموا منه الثلاثة الذين أنقدوا ثمنه شيئا فلما جاء الاسلام حرم الله عز وجل ذلك فيما حرم ف



1- أي استرسل وتمايل إلى السفل.

2- الذؤابة: الناصية وهي شعر مقدم الرأس، وفى المصدر (رأس) مكان (ذؤابة).

3- الأجنة جمع الجنين.

4- السرح: الماشية.

5- الحطم: الراعي الظلوم للماشية والوضم: خشبة الجزار التي يقطع عليها اللحم وقاسى الألم: كابده وعالج شدته والزلم: السهم لا ريش عليه والخدلج: الممتلئ الساقين وسمينهما.

6- ضجنان: اسم جبل بينه وبين مكة خمسة وعشرون ميلا.
منقول

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://electronic-reporting.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى